خلاصة RSS

Category Archives: الأمل والتحدي

معا لنجعل صوت الأتاكسيا مسموعا

Posted on

عن السعادة التي غمرتني يومها بدأت هكذا

544218_513904512129475_6457509090134355334_nعندما فتحت حسابي على تويتر وجدت هذه التغريدة من احدى طالبات الجامعة الطبية في المدينة المنورة بالمملكة العربية السعودية ,فراسلتها وتواصلت معها … استأذنتني بأخذ بعض عباراتي  ووضع  اسمي فأخبرتها أني لا أمانع وذلك سيسعدني ولكني اشترطت أن ترفق اسمي باسم بلدي ليبيا

وأخبرتني بأنها متابعة لمدونتي وذلك زادني سعادة ,لا أعرف نجود ولكنني تواصلت معي في هذه الحملة وكانت مثابرة ومجتهدة وأخبرتني بعد الملة بتفاصيل الحملة

نجود الفريج اسم لن ينسى

NkEYIBMh_Fotor_Collage

والشكر موصول لكل طالبات الجامعة الطبية بالمدينة المنورة في المملكة العربية السعودية ووعلى رأسهم الأستاذة ماجدة عسيري

rsOvSaJu

لا أخفي عليكم بأنني في بداية انشائي لهذه المدونة قلت في نفسي نحن شعوب حبّيبة فلن تعني مدونتي شيئا للكثيرين بمأن موضوعها علمي  وتتحدث عن مرض الأتاكسيا ,فأخبرت نفسي حينها بأنني سأفعل هذا الشئ من أجل أجيال تأتي من بعدي ولا تعاني ماعانيته

((لا يهم ما حجم الشئ الذى أقدمه … المهم أن أفيد الآخرين))

هذه العبارة التي كانت بمثابة نقطة تحول في طريقة تفكيري للأفضل عندما سمعتها ذات يوم من آية في المسلس الياباني لتر واحد من الدموع (آية عرب لكل الأتاكسيين)المسلسل يمكنكم مشاهدته على موقع اليوتيوب هو متوفر باللغة الانجليزية العربية
اليوم أعطيتوني دفعة معنوية وقوية للاستمرار في التدوين
اليوم أشعر بأن هناك من يتابعني بااهتمام ويهتم برغم أنهم أشخاص غير مصابين
اليوم جعلتموني أشعر بأنه غدا سيكتشف علاج طالما هناك طالبات مثلكم يعنيهم هذا المرض ومتضامنين مع هدفي ((معا لنجعل صوت الأتاكسيا مسموعا))
انشرو هاشتاق أتاكسيا
#أتاكسيا
#Ataxia

T3KUBN1L

سأترككم مع بعض من بعض صور الحملة التي أرسلتها لي نجود الفريج

iqhRVB2v17k8YgreNkEYIBMh (1)2WVygqe5

 zw26-Vj_

T3KUBN1L_Fotor_Collage.jpg

Advertisements

أم فلسطينية لخمسة معاقين تكرس حياتها لرعايتهم وتحلم بشفاعتهم

Posted on

لم يعد مستغربا أن نرى أسرة مبتلاة بأكثر من طفل معاق، ومع ذلك تصبر وتحتسب، أما أن تصبر على تربية خمسة أطفال مصابين جميعا بالشلل الدماغي الكامل، ويعجزون عن قضاء أبسط حوائجهم، فهذا بالفعل أمر لافت.

السيدة الفلسطينية نجوى حرز الله المقيمة في قرية “يعبد” شمال الضفة الغربية رزقت بالفعل بخمسة أطفال، جميعهم مصابون بالشلل الدماغي، ورغم ذلك فإنها تعيش صابرة على هذا البلاء، مؤملة أن يكونوا شفعاء لها يوم القيامة.

وفي لقاء مع موقع mbc.net تروي نجوى مشوار حياتها بالقول: “إن علامات المرض تظهر عند أولادي منذ سن مبكرة. فعندما يصل أحدهم عمر 6 سنوات تصبح لديه صعوبة في النطق، وحركة كثيرة لا إرادية، وبعدها بسنتين أو ثلاث يصابون بضمور العضلات ويفقدون بعدها قدرتهم على السير والحديث وخدمة أنفسهم؛ سواء بالأكل أو الشرب أو قضاء الحاجة”.

الابن الأكبر يوسف “21 عاما” واصل تعليمه حتى الصف الثاني الابتدائي، ولكن ما أن ظهرت عليه علامات الإعاقة حتى رفضته المدرسة، الأمر الذي دفع نجوى إلى إرساله لمركز يعتني بالمعاقين، وبقي هناك عدة سنوات؛ إلا أن حالته تطورت حيث أصيب مؤخرا بالعشا الليلي، الأمر الذي أقعده نهائيا عن الحركة.

أما أنوار “17 عاما”، فعلى ذات الخط سارت، فما إن وصلت للصف الثاني الابتدائي حتى ظهرت عليها ذات العلامات، ودخلت رغم عنها قفص الإعاقة.

مفاجأة

وبعد إنجاب الطفلين يوسف وأنوار، قررت نجوى وزوجها جمال عدم الإنجاب قبل إجراء الفحوصات الطبية اللازمة، ومعرفة السبب وراء ما حدث لطفليهما.

وبالفعل أجريا فحوصات شاملة بحثا عن العلة التي أصابت الطفلين، وكانت المفاجأة أن التحاليل أثبتت أنهما لا يعانيان من أي مشكلة صحية أو وراثية تؤدي إلى الإصابة بهذه الأمراض، وحينها نصحهما الأطباء بالإنجاب من جديد.

وطيلة الحمل الجديد ظلت الأم تتردد على المختصين وتراقب وضع الجنين، حتى جاءت الابنة “ميمي” إلى الدنيا والتي تبلغ اليوم العاشرة من عمرها.

ولأن الأم جربت كل الطرق مع أبنائها سابقا ولم تفلح؛ فقد نصحها البعض بعدم إرضاع المولودة الجديدة “عل السبب يكون في حليبها”، فاستجابت لنصيحتهم.

وما أن بلغت الرضيعة تسعة أشهر إلا وأودعتها في حضانة مختصة بالأطفال حتى لا تكتسب من أشقائها أي تصرفات، حتى وصل بها الأمر إلى العمل في ذات الحضانة حتى تكون قريبة من “أملها الوحيد” كما وصفته.

بدأت ميمي تكبر شيئا فشيئا، وتظهر عليها علامات الذكاء، وتميزت بين أقرانها، وباتت تشارك في الحفلات المدرسية وتحفظ كافة الأناشيد عن ظهر قلب، وتمسك بالمايكروفون بكل ثقة، وتقف على خشبة المسرح تشدو بصوتها الرقيق.. لم تصدق الأم والأب ما يشاهدانه، واستقبلوا التهاني من البعيد قبل القريب.

لكن الأسوأ قد حدث، فما أن وصلت “ميمي” سن السابعة حتى تغير كل شيء، وظهرت عليها ذات العلامات الفارقة. بطء في الحديث، وكثرة في الحركة، وعدوانية شديدة حتى إن المدرسة رفضتها.. ومنذ ذلك الوقت وهي في البيت برفقة أنوار ويوسف.

معاناة نجوى لم تقف عند هذا الحد، فقد أنجبت خمسة أبناء، لكن اثنتين توفيتا، الأولى عام 2000، والثانية قبل عدة أشهر.

ولعل أشد ما يؤلم نجوى أنها لم تسمع من كافة أبنائها كلمة “ماما” ولو مرة واحدة، مؤكدة أن “هذا الأمر يسبب لي ألما عظيما لا يفوقه شيء”.

لا قنوط

ورغم حجم هذه المأساة إلا أنها لم تدفع السيدة نجوى لليأس، أو القنوط، بل سعت جاهدة إلى رعاية أولادها خير رعاية، فلم تحرمهم يوما من اللعب والتنزه، فتصحبهم إلى الأماكن العامة رغم إعاقتهم، حتى حصلت مؤخرا على لقب “الأم المثالية”.

كما أن قسوة الظروف التي مرت بها نجوى لم تمنعها من التفاعل مع مجتمعها المحيط، فهي ناشطة في العديد من المؤسسات والجمعيات التي تُعنى بتأهيل ذوي الاحتياجات الخاصة.

كما تأمل نجوى في أن يكون ابناها اللذان توفيا في حياتها شفعاء لها يوم القيامة، حتى إنها تحب أن تُنادَى بـ”أم الشافعين”.

لويس برايل

Posted on


ولد لويس برايل في 4 كانون الثاني/ يناير سنة 1809 في إحدى ضواحي باريس لوالد يعمل في صناعة الجلد. في الثالثة من عمره وفيما كان يلعب في دكان والده جرح إحدى عينيه وتفاقمت الالتهابات رغم العناية الجيدة وسرعان ما تركته كفيفا كلياً. سمح له في سنواته المدرسية الأولى أن يكون تلميذاً مستمعاً، وفي العاشرة أرسل إلى المعهد الملكي للشبان المكفوفين في باريس، حيث كانت معظم التعليمات شفهية ما عدا القليل من الكتب ذات الطباعة النافرة والتي أنتجها مؤسس المعهد. في ذلك الوقت، كانت الحروف النافرة تصنع بضغط الأسلاك النحاسية في الورق، ولكن لم يكن هنالك وسيلة تمكن المكفوفين أنفسهم من الكتابة. ورغم عبء الكتب الضخمة والقراءة البطيئة للحروف المحسوسة فقد نجح برايل في تدرجه العلمي ليصبح معلما في المؤسسة نفسها فيما بعد. سمع لويس برايل عن نظام النقاط النافرة التي طورها كابتن في الجيش الفرنسي إسمه شارل باربييه دي لا سيرّه. وباربييه هو الشخص الذي صمم رمزاً من النقاط والخطوط النافرة كوسيلة لتمكين الجنود من كتابة وقراءة الرسائل ليلاً دون تعرضهم لنور يكشفهم للأعداء. إستند هذا التصميم على الصوتيات التي تكونت من مجموعة كل منها إثني عشرة نقطة مصفوفة في عامودين من ستة نقاط. كان لويس برايل لامعاً وهو في سن المراهقة، وقد استعمل إبداعه لإختراع طريقة سهلة وسريعة للقراءة والكتابة للمكفوفين. كما عمل على أسس أفكار باربييه لتطوير نظامه الخاص المبسط والذي نعرفه في يومنا هذا بنظام برايل. فقد كرس رمزاً نافراً أسسه على الأبجدية العادية وخفض عدد النقاط إلى ست يمكن إستخدامها من خلال 63 تركيبة مختلفة. وجدير بالذكر أن لويس برايل كان أول من طور طابعة عرفت حينها بالرافيغراف، وذلك خمسون سنة قبل الآلة الكاتبة. ونشر كتابه “البرايل” الأول عام 1829.
الإنجازات :
إن ما فعله برايل يطابق ما يعرف اليوم بالرقمية، وما أنتجه كان وسيلة فريدة عالمية للتواصل المكتوب كان لويس برايل ملماً بقيمة عمله التنموية رغم ضيق مساحة قبوله لدى الآخرين في تلك الفترة وقد ابتكر لغة للمكفوفين سميت تيمناً به لغة لويس برايل.

كفيف في ال11 يخطب ويؤم بالمسلمين

Posted on

اعتاد المصلون في جامع آل فرج بالبدرشين جنوبي القاهرة على مشاهدة ولد صغير عمره 11 عاما يلقي خطبة الجمعة من فوق المنبر إلى المصلين الذين امتلأ بهم المسجد.

ويعلو صوت الصبي الكفيف سلام محمد الدسوقي في ثقة بخطبة الجمعة قبل أن يؤم المصلين ومنهم إمام المسجد محمد كمال مسلم.

ونشأ سلام في أسرة معروفة بالتدين وحفظ القرآن الكريم. وذكر والد سلام أن موهبة ابنه ظهرت في سن مبكرة.

وقال الأب محمد الدسوقي “اكتشفت أن عنده موهبة الخطابة حينما كان يقلّد الشيوخ الذين كان يسمعهم. كنا نذهب إلى الجامع مثلا ونستمع إلى خطبة الجمعة وبمجرّد عودته إلى البيت يعيد ما كان الخطيب يقوله.. ويقف على الكرسي ويتقمّص دور الخطيب..”

ولوحظت قدرة الطفل سلام على الحفظ في وقت مبكرº ويقول والده ومعلموه إنه عندما كان في السادسة من عمره كان يستطيع استعادة نحو 60 في المئة مما قاله خطيب الجمعة بعد عودته من الصلاة.

ويدرس سلام حاليا في معهد القراءات التابع للجامع الأزهر ويقول معلموه إنه أتم حفظ القرآن في سن السادسة.

وذكر سلام أنه يختار موضوعات بسيطة للخطبة.

وذكر فوزي منصور معلم سلام أن الصبي ألقى خطبة الجمعة أربع مرات حتى الآن في البلدة وأنه يتمتع بثقة مذهلة في نفسه.

ويستعين سلام على الحفظ بجهاز تسجيل يقول إنه أعانه كثيرا.

ويقول والد سلام ومعلموه إن حرمان الصبي من نعمة البصر منذ مولده كان عبئا نفسيا كبيرا عليه في بعض الأحيان. ويروون أنه ينهار ويبكي أحيانا فيواسونه قائلين إن الله عوضه عن ذلك بقدرة استثنائية على حفظ القرآن في سن مبكرة.

وتغمر الدهشة الكثير من المصلين في مسجد آل فرج من قدرة الصبي سلام على الخطابة وتلاوة القرآن الكريم.

ويقول سلام إنه يعتزم مواصلة المسيرة ليصبح خطيبا مفوها وإماما مثل الشيوخ الذين يحاكيهم منذ نعومة أظفاره.

رمز من رموز التحدي

Posted on

هو صورة حية عن الكفاح والطموح تمكن من التفوق واثبات ذاته واستطاع ان يصل ويتخطى كل العقبات إنه أبوبكر محمد الأنصاري من مواليد مدينة طرابلس ( ليبيا ) سنة 1978 مسيحي كان شابا ًعاديا ًمفعما بحبه للحياة وككل شاب عربي كان يحلم ببناء أسرة يؤمن لها العيش و الحياة الكريمة فكان لا يكل وراء سعيه الدؤوب للعمل لكن يد القدر تدخلت لتغير من مسار حياته تغيرا ًكليا ً ، ففى عام 1999 اصيب في حادث انفجار(برميل) بنزين تسببت له في حروق من الدرجة الأولى والثانية والثالثة فى القدمين والساقين وصلت إلى نسبة 38 % ، ولقد استمر علاجه اكثر من عامين بين المستشفيات ومراكز العلاج الطبيعي .. بدا وكانت بداية له مع حياته الجديده ومع الاعاقة بداية سنة 2002 حيث بدا العمل عبر شبكة المعلومات الدولية الإنترنت للبحث عن أخبار ذوي الإعاقة ومن ثم متابعة كل ما هو جديد عنهم من تقارير ومعلومات وصور ، ثم كانت له تجربه عمل فى القطاع الخاص مع أحد الشركات الخاصة فى مجال خدمات النظافة العامة وخلال فترة قصيره وبعد كد واجتهاد تولى إدارة مكتب هذة الشركة واستمر فى العمل معهم حتى بداية سنة 2007 وفى نفس السنة أسس منتدى للأشخاص ذوي الإعاقة عبر موقع كوورة ومنتديات ستار تايمز أحد اشهر المواقع الإلكترونيه المعروفه عالميا وقد تم افتتاح هذا المنتدى آخر سنة 2006 واستانف نشاطه سنة 2007 مع رياضة المعاقين كعضو بالإتحاد الفرعي بمدينة مصراته ثم كمراسل للاتحاد العام الليبي لرياضة المعاقين عبر شبكة الإنترنت . فاسس المكتب الإعلامي للجنة البارالمبية الليبية مع أول عام 2008 واصبح مديرا للإعلام بالأولمبياد الخاص الليبي فى منتصف عام 2008 و استطاع أن يكون فريق عمل مع مجموعة من الاصدقاء المتطوعين فى مجال ذوي الاعاقة ومنهم من هم من ذوي الاعاقة كما استطاع ان يكون قاعده للعلاقات الطيبه مع مجموعة من الإعلاميين والصحفيين بالقنوات الفضائية والإذاعات المسموعة وبعض الصحف والمواقع الإلكترونيه ..كماأنشاء وأشرف على مجموعة من المواقع الإلكترونيه .

—————————————————————


– رئيس وحدة الإعلام الإلكتروني بمكتب الإعلام الهيئة العامة لصندوق التضامن الاجتماعي .

– عضو اللجنة الفنية المركزية للأجهزة والمعدات والمستلزمات الخاصة بذوي الإعاقة بالهيئة.

– مدير مكتب الإعلام اللجنة البارالمبية الليبية ( اتحاد رياضة المعاقين ) .

– مدير الإعلام بالأولمبياد الخاص الليبي .

– منسق اللجنة البارالمبية الليبية لدى برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بليبيا .

– عضو الرابطة العامة للمعاقين بليبيا .

– منسق الإعلام بمركز اليوم العالمي .

– عضو اللجنة الثقافية بنادي الاهلى طرابلس سابقا ً.

– عضو الاتحاد الفرعي لرياضات الأشخاص ذوي الإعاقة بمصراته سابقا ً.

– منسق الإعلام بالاتحاد الفرعي لرياضة الأشخاص ذوي الإعاقة سابقا ً.

– مؤسس منتدى الأمل للأشخاص ذوي الإعاقة عبر منتديات ستار تايمز بشبكة ( الإنترنت ).

– مؤسس موقع الأمل الألكتروني المتخصص في مجال ذوي الإعاقة .

– مؤسس المجموعة الليبية للإعلام الخاص بذوي الإعاقة .

– منسق نادي الباروني الرياضة الاجتماعي بمانشستر ( بريطانيا ) داخل ليبيا .

– مدير حملة ليبيا الأمل الرمضانية لدعم الأسر والأشخاص من ذوي الإعاقة

الدورات:

– دوره فى مجال الحاسوب ( المركز العربي الهندسي ) 2004 مسيحي .

– دوره في التعليق الرياضى ( تحت إشراف وتدريب المعلق الرياضي عصام الشوالي ) 2007 مسيحي.

– دوره كيفية التعامل مع الأشخاص ذوي الإعاقة بالمطارات (معتمده من مصلحة الطيران المدنى)2008 مسيحي .

– دورة في إدارة المحتوى ( لوحة التحكم جمله ) 2010 مسيحي.

المؤتمرات :

– المؤتمر الأول للمرأة ذات الإعاقة بالمغرب العربي2009 بمدينة طرابلس.

– مؤتمر سياسات التعامل مع الإعاقات الذهنية بالوطن العربي 2009 بمدينة بنغازي .

– مؤتمر واجب المجتمع اتجاه الطفل ذي الإعاقة بالوطن العربي – القاهرة – مصر 2010 .

المبدع الليبي عبدالسلام شليبك

Posted on

البلد : ليبيا
مواليد طرابلس ( جنزور-المشاشطه) 1971 مسيحي
اللغات التي يتحدثها :
العربية والصربية بطلاقه واللغة الانجليزية بشكل جيد .
ولد بإعاقة شلل رباعي وبعد فترة انتقل للعلاج فى الخارج ورجع إلى ليبيا بعد سنوات من العلاج على حساب المجتمع ليعيش بين المجتمع بهذة الاعاقة ،وفى عام 1999مسيحي بدأ في خطواته الأولى في عالم الحاسوب ، في بداية سنة 2000 مسيحي انطلق مع عالم شبكة المعلومات الدولية ( الإنترنت ) استطاع فى فترة قصيرة تطوير نفسه فى مجال التصميم عبر ( الفوتوشوب ) وأول موقع قام بتصميمه كان سنة 2004 مسيحي تحت اسم (جنزور ماى هوم ) .
كان مشرفا فى مواقع منتديات معروفة فى ليبيا متل منتدى شباب ليبيا ومنتدى اويا
وفى عام 2007 مسيحي كان له أول عمل خاص بذوي الإعاقة وهو تصميم الموقع الرسمي لنادى طرابلس لرياضات ذوي الإعاقة ، ثم انظم الى طاقم العمل بمكتب الإعلام باللجنة البارالمبية الليبية ( اتحاد رياضة المعاقين سابقا ً) ليكون أحد الأشخاص البارزين في هذا المجال ، ومن ثم انظم الى مكتب الإعلام بالأولمبياد الخاص الليبي ( الخاص برياضة القدرات الذهنية ) ، وفي شهر 4 – 2009 تم افتتاح كلا ًمن الموقع الرسمي للجنة البارالمبية الليبية والموقع الرسمي للأولمبياد الخاص الليبي الذى كانا من تصميم عبد السلام شليبك ، وفي أواخر عام 2009 مسيحي تم توظيف عبد السلام شليبك بالهيئة العامة لصندوق التضامن الاجتماعي بوحدة الاعلام الالكتروني وهو الآن يشرف على الموقع السابق للهيئة بالإضافة إلى العمل على تصميم موقع جديد بشكل اكبر وبإخراج متميز من الممكن ان ينطلق مع أواخر عام 2010 مسيحي ، وفي الفترة الأخيره استطاع عبد السلام شليبك المشاركه فى دروة ( لغة انجليزية ) وهذا يدل على أن هذا الشاب يبحث عن التطور والتقدم ، وهو الآن يشرف على اعداد وتصميم وتطوير مجموعة من المواقع الجديدة منها موقع نادى الباروني بمانشستر وموقع الجمعية الليبية للقاصرين عن الحركة العضوية وموقع جمعية التحدى الخيرية لذوي الإعاقة وموقع معرض تفوق الدولي لذوي الا عاقة ، كما ان عبدالسلام شليبك له أصدقاء من جميع انحاء العالم يتواصل معهم عبرالإنترنت ويقوم بتبادل الزيارات مع اصدقائه داخل ليبيا فى المناسبات ، وتلعب اسرة عبد السلام دور كبير فى ما وصل له إلى الآن من تميز حيث أن أسرته تدعمه في كل أعماله التي يقوم بها وهذا ما يحتاج له كل شاب او فتاة من هذة الشريحة .

منسق الإعلام الالكتروني بمكتب الاعلام اللجنة البارالمبية الليبية ( اتحاد رياضة المعاقين ) .
– عضو مكتب الإعلام بالأولمبياد الخاص الليبي .
– عضو وحدة الإعلام الإلكتروني بمكتب الإعلام الهيئة العامة لصندوق التضامن الاجتماعي .
– عضو الرابطة العامة للمعاقين بليبيا .
– مشرف موقع الأمل الألكتروني المتخصص في مجال ذوي الإعاقة .
– عضو مؤسس بالمجموعة الليبية للإعلام الخاص بذوي الإعاقة .
– مشرف موقع الالكتروني نادي الباروني الرياضة الاجتماعي بمانشستر ( بريطانيا ) .
– مشرف الاعلام الالكتروني بحملة ليبيا الأمل الرمضانية لدعم الأسر والأشخاص من ذوي الإعاقة
– مؤسس اذاعة المدونين الليبية ومصمم ومونتاج الصوت بهذه الاذاعة مع الصحفية غيداء التواتى
ومشرف تقنى فى اتحاد المدونين الليبين .

الدورات:
– دوره فى مجال الحاسوب . 2006مسيحي
– دورة في إدارة المحتوى ( لوحة التحكم جمله ) 2010 مسيحي.

المؤتمرات :

– المؤتمر الأول للمرأة ذات الإعاقة بالمغرب العربي2009 بمدينة طرابلس.
– مؤتمر سياسات التعامل مع الإعاقات الذهنية بالوطن العربي 2009 بمدينة بنغازي
مواقع تم تصميمه – موقع اللجنة البارالمبية الليبية
– موقع الاولمبياد الخاص الليبي
– موقع مجلة الامل
– موقع صندوق التضامن الاجتماعي
– موقع جديد للتضامن تحت الانشاء حاليا
موقع نادى الباروني الرياضى الاجتماعي
– موقع معرض تفوق الدولي
وتوجد له قناة على اليوتيوب باسم جنزور كوم http://www.youtube.com/janzourcom
وايضا حسابه الرسمى على تويتر باسم عبسى ال واى twitter.com/absily
ولديه موقع رسمى خاص به هو عبسى دوت ال واى absi.ly

ملاحظة
رغم انه لم يدرس فى مدارس الا فى صغره خارج ليبيا
بالرغم انه لم يتعلم اللغة العربية فحاول ان يعلم نفسه بنفسه من خلال متابعته للبرامج التعليمية وبعض الاصدقاء والعائلة تمكن من تعلم القراءة بشكل جيد
واخذ دورة بسيطة فى اللغة العربية كيفية الكتابة فى سنة 2006 فى مركز اعادة التاهيل المعاقين جنزور

MBC.net | في أسبوع mbc – طفل أردني بلا ذراعين يعمل بقدميه

Posted on

MBC.net | في أسبوع mbc – طفل أردني بلا ذراعين يعمل بقدميه.